جمعية شباب المبادرة


    ماابتلاك الله إلا لأنه يحبك

    شاطر

    zazouu

    المساهمات : 37
    تاريخ التسجيل : 10/11/2009
    العمر : 31

    ماابتلاك الله إلا لأنه يحبك

    مُساهمة  zazouu في الخميس نوفمبر 12, 2009 2:41 pm

    <DIV align=right>إن هذه الدنيا لاتخلو من الأكدار ولا تصفو لأحدا أبدا ..ماهى إلا دار امتحان وابتلاء <BR><BR>ماسرت إلا وأحزنت ..وما أضحكت إلا وأبكت ..وما وسعت إلا وضيقت <BR>قال الله تعالى <BR><BR>( لقد خلقنا الإنسان في كبد ) فهي لاتستقر على حال <BR><BR>وقال جل في علاه { وَلَنَبْلُوَنَّكُمْ حَتَّى نَعْلَمَ الْمُجَاهِدِينَ مِنكُمْ وَالصَّابِرِينَ وَنَبْلُوَ أَخْبَارَكُمْ } محمد31<BR><BR>إذ الابتلاء سنة إلهية من الله عز وجل سنة جارية ..ماضية <BR><BR>ولنا في رسلنا الكرام أسوة حسنة فلقد ابتلى جميع الأنبياء وابتلى خير البشرية أعظم بلاء <BR><BR>فما كان منهم عليهم صلوات ربي وسلامه إلا أن صبروا واحتسبوا أجرهم عند الله <BR><BR>فمهما كانت مصيبتنا كبيرة وبلائنا عظيم فإن أشد بلاء الأنبياء ثم الذين يلونهم ثم الذين يلونهم <BR><BR>ففي الحديث قال رسول الله صلى الله عليه وسلم <BR>( إن عظم البلاء مع عظم الجزاء وإن الله إذا أحب قوماً ابتلاهم فمن رضي فله الرضى ومن سخط فله السخط )<BR>فالابتلاء دليل على محبة الله للعبد ففي الحديث الصحيح قال النبي صلى الله عليه وسلم ( من يرد الله به خيرا يصب منه )<BR><BR>يامن ابتلاك الله بجسدك ..<BR>يامن ابتلاك بمالك وولدك ..<BR>يامن ابتلاك بأحبابك ..<BR><BR>ماابتلاك إلا لأنه يحبك ويريد أن يرفع قدرك في عليين <BR><BR>ويريد أن يطهرك في الدنيا فقد قال رسولنا صلى الله عليه وسلم ( ما من مسلم يشاك شوكة فما فوقها إلا كتب له بها درجة <BR>ومحت عنه خطيئة ) مسلم <BR><BR>يريد أن يرزقك الجنة فإن الجنة لا تنال إلا بالمكاره ( حفت الجنة بالمكاره وحفت النار بالشهوات )<BR><BR>أيتها الحبيبة اسمعي معي قصة (امرأة من أهل الجنة )<BR><BR>عن عطاء بن أبى رباح قال قال بن عباس رضي الله عنهما – ألا اريك امرأة من أهل الجنة؟ قلت بلى <BR><BR>قال هذه المرآة السوداء أتت النبي صلى الله عليه وسلم فقالت أنى اصرع <BR><BR>إني أتكشف فادع الله لي 000 قال: إن شئت صبرت ولك الجنة وان شئت <BR><BR>دعوت الله أن يعافيك فقالت أصبر فقالت إني أتكشف فادع الله لي إن لا <BR><BR>أتكشف فدعا لها0 <BR><BR>فتأملي أختاه هذه المرأة كيف آثرت الجنة على شفائها من ذاك المرض لما تعلم من أن الجنة أعظم المطالب وأجل الغايات <BR>ولعلمها أن الدنيا حقيرة لا تساوي عند الله جناح بعوضة ومهما عاشت فيها فأمدها قصير وهى إلى انقضاء وزوال <BR>فيامن ابتلى في هذه الدنيا اعلمي رحمك الله أن كلما زاد الإيمان زاد الابتلاء وكلما كان الابتلاء هينا الإيمان على قدره<BR><BR>غاليتي اصبري واحتسبي فلك من الله البشرى في قوله { وَلَنَبْلُوَنَّكُمْ بِشَيْءٍ مِّنَ الْخَوفْ وَالْجُوعِ وَنَقْصٍ مِّنَ الأَمَوَالِ <BR><BR>وَالأنفُسِ وَالثَّمَرَاتِ وَبَشِّرِ الصَّابِرِينَ {155} الَّذِينَ إِذَا أَصَابَتْهُم مُّصِيبَةٌ قَالُواْ إِنَّا لِلّهِ وَإِنَّـا إِلَيْهِ رَاجِعونَ {156} أُولَـئِكَ عَلَيْهِمْ صَلَوَاتٌ مِّن رَّبِّهِمْ وَرَحْمَةٌ وَأُولَـئِكَ هُمُ الْمُهْتَدُونَ {157} ) البقرة<BR>وقوله { إِنَّمَا يُوَفَّى الصَّابِرُونَ أَجْرَهُم بِغَيْرِ حِسَابٍ } الزمر10 سبحان الله ..ما أعظمه من جزاء قال الأوزاعي رحمه الله في تفسير هذه الآية <BR>( ليس يوزن لهم ولا يكال إنما يغرف لهم غرفا ) <BR><BR>اللهم اجعلنا من الصابرين <BR><BR>اعلمي أيتها الغالية <BR>أن ما أصابك بقضاء من الله وقدره فهو أعلم بعباده واعلمي أن الذي يأتيك من رحيم <BR>فهو أرحم بك من نفسك ووالديك والناس أجمعين <BR>فاحمدي الله أختاه دائما وابدأ لأن البلاء أو المصيبة لم تكن في دينك <BR>( فكل مصيبة دون الدين تهون ) كما في دعاء رسول الله صلى الله عليه وسلم ( ولا تجعل مصيبتنا في ديننا ) <BR>فأعظم مصيبة مصيبة الدين <BR>فالحمد لله على نعمه التي لا تعد ولا تحصى <BR>وفي الختام أسأل الله العلي القدير أن يرزقنا حسن الخاتمة </DIV>
    avatar
    trabando
    Admin

    المساهمات : 186
    تاريخ التسجيل : 03/11/2009
    العمر : 34

    رد: ماابتلاك الله إلا لأنه يحبك

    مُساهمة  trabando في الجمعة نوفمبر 13, 2009 5:18 pm



    الله يبارك فيك علي هذا الموضوع

    واشكر الاخوات التى تاخد هذا الكلام قدوتا لها

    وانا الله سيبارك لهافي حياتها

    تقبلي مروري

    dija

    المساهمات : 25
    تاريخ التسجيل : 09/11/2009

    رد: ماابتلاك الله إلا لأنه يحبك

    مُساهمة  dija في الأحد نوفمبر 22, 2009 4:58 am

    موضوع رووووعة

      الوقت/التاريخ الآن هو الأربعاء يوليو 18, 2018 5:31 pm