جمعية شباب المبادرة


    عشق ازلي وحب اسطوري

    شاطر

    samado

    المساهمات : 68
    تاريخ التسجيل : 04/11/2009

    عشق ازلي وحب اسطوري

    مُساهمة  samado في الإثنين نوفمبر 09, 2009 12:35 pm

    [size=18]هذه الرواية التي تختلف عن الآخرى
    تحكي عن فتاة رقيقة .. وحساسة .. في مقتبل عمرها ..

    ((ريم))

    تحمل عبء كبيراً على أكتافها من رعاية المنزل والبيع في السوق.. وبوالدتها ...إلخ بعد إختفاء والدها .. ستظل تبحث عنه .. حين يكون بجانبها حبيب الطفولة علي يشاركها البيع في الفاكهة والخضار .. ومن خلال بحثها ستلتقي برجلاًً هو من يستطيع إعادة والدها لها .. ستتغير حياتها بدخول ذالك الرجل القيادي أحمد المثير البالغ الثراء والجاذبية هدد قلبها بالضياع معه .. أربكها حد الجنون .. لكن ..
    هل بالإمكان أن تحب شخصاً وتشعر بالعشق والرعشة تصيبك حين تتلاقى الأعين للشخص الآخر ..؟!
    ما كتبته هنا لا أقصد به إهانة لأي الطبقات ..
    جميعنا سواسية .. لا فرق بيننا ..
    جميعنا من تراب ..وفي النهاية هي رواية جلبت من أرض الواقع تداخلت معها بعض من الأفكار الخيالية .. فالخيال يتداخل مع الحب ..
    من أجل الحب يسهل كل شيء ..
    الحب علاقة هلامية ليس لها كيان .. لكن لها روح وإحساس ينبض كل حين ...
    لو كان الحب كلمات تكتب لنفذت احباري ..
    أتمنى من كــــل قلبي العاشق لكم حباً تتعانق به القلوب
    وتتصافح به العيون وينمو الحب مابينكما كسرعة البرق
    وعناق دائم بين روحين تكمل الواحدة الآخر..
    ......المــاضــي مـــــــات بــــدمـــــوع وبسماتــــــــ

    (( الفصل الأول ))

    ^
    ^
    ^
    ماهو الحب ؟!

    الحب هو اله موسيقيه قله من الناس تجيد العزف عليها

    قبل اللقاء ..

    أسرق لك الزمن .. أخزنه في كل مخابئ بيتي ..

    من أجل لحظة وجودي معك ..

    أسرق لك السعد .. أسرق لك الراحة ..

    أسرق لك لمعة عيني ..

    أصون لك بكارة أفكاري ..

    كل كلمة حلوة لك .. كل لحظة حلوة معك ..

    أحتار .. ماذا لم أدخره من عواطفي لك ..

    أحاسب نفسي .. تتعجب مني نفسي ..

    كيف توصيني أن أدخر كل ما هو حلو لنفسي !!.

    احتضنت تلك الورقة وهمست بشوق ريم: اشتقت لك
    على صوت الديك معلناً بزوغ فجر جديد لهاتين الفتاتين
    ساره: ريم قومي يلا
    بابتسامه ناعمه ريم: هممممم نعم
    ساره: شكلك ما نمتي
    ريم:لا
    ساره: يلا قومي صلي طيب
    ريم: صليت ولله الحمد
    ساره: طيب قومي افطري عشان تروحين للسوق وتوصليني على طريقك
    ريم: طيب
    سحبت تلك الشراشف عنها .. وقفت أمام ذالك الصنبور محاولة غسل وجهها وتكاد المياه على التوقف
    ساره: الموية تنقط .. شكل الخزان فاضي
    ريم: الله يعن .. بسرعه خلينا نروح
    ساره: بجيب شنطتي وبلحقك
    ريم: يلا يمه بروح
    في المطبخ أم ريم: لاتنسين تاخذين صناديق التفاح معك
    كانت تلبس حذاؤها ريم: انشاء الله يمه بوصل ساره للمدرسه وبرجع اخذهم ... يلا سارونه
    سارونه:جييييييــتــ.........
    ^
    22ريم: طولها 160 تقريباً شعرها بني غامق ناعم كالحرير طويل يصل إلى نصف ظهرها بيضاء البشرة لكن لكثرة تعرضها للشمس تحولت إلى السمرة بسبب تواجدها في السوق بشكل دائم لبيع صناديق التفاح حتى تجد مصدر رزقها من بعد فقدان والدها في الحرب ..
    16 ساره:طالبه بالثانويه بعد ما تخلص دراستها تطلع من المدرسه وتساعد اختها على البيع .. حبوبه دمها خفيف وتحب الوناسه
    ام ريم : لديها فقط فتاتين وهما هرتا حياتها من بعد فقدان زوجها في حرب المدينة بعد مرور تسع سنوات على فقدانه وغيابة .. أصبح كل يوم لها تدعو الله راجية أن يعيده لهم بكل خير .. أو أن يسمعا خبراً عنه وإن كان ميتاً أفضل من لا شيء .. لو لم تكن لديهم مزرعة تفاح لما وجدو ما يأكلونة
    لبست ثوبها الأحمر كان مزموماً عند خصرها ويتسع حتى أسفل ساقيها لبست شالها الأسود على رأسها وخرجت من المنزل لعملها اليومي الذي ينتظرها كل يوم
    ـــــــــ الساعه9 صباحاً في السوق ـــــــ
    ريم: تفاح ... تفاح
    جاها صوت من وراها يهمس : صباح الخير
    بفرح ريم: صباح النور شخبارك
    علي: الحمدالله بخير انتي شخبارك
    ريم: الحمدالله تمام
    علي: حلوه الورده على راسك
    بحيا ريم: شكراً
    يقصد الورده اللي عطاها امس ريم حطتها اليوم بشعرها طلع شكلها حلو وهادي
    علي: بعتي شيء
    ريم: لا توني جايه
    راح علي وجاب صناديق الفاكه حقته وجلس قريب منها فاكهه علي أكثر من ريم كان يبيع التفاح والموز والبرتقال والمنجا والفراوله والاناناس .....إلخ
    يحرج علي: اليوم نبيع ببلاش ببلاااااااااااش
    بصوت انثوي ريم: تفاح تفاح اذا كلته ترتاح وابتسمت
    وهو يبتسم علي: انا محتاج لتفاحك كثير
    بدلع ريم: ليه ؟؟؟؟
    علي: لاني ابي ارتااااااااااح
    وتاخذ وحده وتغسلها بقاروره المويه اللي معها وتعطي علي التفاحه
    بعتراض علي: لا كنت امزح معك بس
    باصرار ريم: اقولك خذها
    وهو ياخذها ويعطيها كرتون منجا كبير علي: وهذي مني
    انحرجت لتصرفه ريم: لا لا علي كذا بخسرك
    باصرار علي: اقولك خذيها مني انا بس ولا ترديني
    ريم: بس بتـ......
    علي: ولا كلمه انتي عطيتيني تفاحه وانا بعطيك كرتون منجا وانا عارف انه قليل عليك بس انتي تعرفين غلاتك وحبك عندي
    احمرت وجنتاها ريم من علي اللي غمرها بكرمه يوم عطاها كرتون منجا كانت فرحانه كثير والارض مب سايعتها من الفرحه اليوم زاد حبها للانسان الواقف قدامها كل يوم عن يوم يزيد حبه في قلبها
    24علي: شاب اسمر اللون الكبير لأمه عنده 2 خوات وهو الولد الوحيد من بنتين خلص دراسه الثانويه والحين يساعد ابوه في بيع الفواكه واحياناً الخضروات طموحه انه يتزوج ويجيب عيال من اللي حبها
    تسألة كعادتها ريم: ما سمعت أي خبر عن أبوي بالمدينة
    علي: لا ما سألت
    ريم: ليه كان سألت على طريقك وأنت هناك ..؟!
    أرتبك علي: ما كان عندي وقت .. كنت مشغول
    ريم: شلون مشغول مو أنت وعدتني كل مارحت للمدينة تسأل عن أبوي وتجيب لي آخر الأخبار
    علي: إنا لله وإنا إلية راجعون .. قلت لك مشغول
    ريم: مشغول بأيش إنشاء الله
    علي: يعني ما عندي إلا أبوك أسئل عنه
    وقفت بعصبيه ريم: لا والله ..
    أمسك برأسة علي: ريم أنا أسف بس بجد كنت مشغول
    ريم: مشغول وصدقناك بس ليش هالتعصيبة مدري ...؟!
    علي: في راسي الف سالفة وسالفة لا تزيدين علي
    ريم: ولا يهمك .. عن أذنك
    اذن الظهر وانتهى البيع وراحت للمدرسه تاخذ ساره وتروح لبيتهم عشان ترتاح شوي والعصر تروح تكمل بيعها
    ـــــ في البيت المكون من دور واحد بس والثاني سطح ـــــ
    أم ريم : بعتي شيء اليوم
    ريم: لا ما بعت شيء
    أم ريم: يلا انشاء الله تبيعين اليوم العصر
    ريم: انشاء الله
    أم ريم:وش هذا
    برتباك ريم: هذا كرتون منجا
    أم ريم: من وين جبتيه
    تحرك اصبعها السبابة بشكل دائري ريم: منـ.... منـ... من ام سلطان حلفت علي اني اخذه وانا مارديتها
    بابتسامه ناعمه أم ريم: جزاها الله خير
    ريم: أي والله
    ساره: يمه وين الغدا ميته جوع
    أم ريم : الحين بحطه
    راحت ريم وهي تحس بالذنب لأنها اكذبت على أمها دخلت لغرفتها تبي تتحمم بس المويه مخلصه انزلت وهي قرفانه من هالحر اللي اهي فيه ولا بينت لامها
    أمسكت الغسيل وشمرت عن ساعديها وبدت تغسل على يدها الملابس
    دخلت عليها ساره: يوووه فاضية تغسلين قومي للغداء
    ريم: وش أسوي يعني أخلي الثياب تخيس وتعفن
    ساره: لا ما أقصد كذا .. بس توك جاية من السوق قلت ترتاحين شوي بعدين تغسلين
    ريم: إذا ارتحت شوي بتخيس الملابس.. والمواعين بتصدي .. والمزرعه بتجف .. والتفاح بيخيس .. والبقر بيجوع .. هذا إذا ارتحت شوي بتتعطل أمور كثيرة
    ساره: الله الله أرتاحي خمس دقايق ما قلنا يوم .. يلا الغداء
    ريم: هذا روتيني اليومي وما أقدر أغيره
    ــــــ على الغداء ــــــ
    ساره: ياربي وش هالحر ما تحمل يمه
    ريم: يمه مافي مويه ابي اتسبح
    أم ريم : روحي انتي واختك بعد الغداء وجيبوا من مويه البحر
    ريم: ليه البير مافيه مويه
    أم ريم:فيه بس شوي
    بدت في طلباتها مثل كل يوم ساره: يمه اشتري مكيف والله حر مقدر اتحمل اكثر من كذا
    ريم: اللي يشوفك يقول طول عمرك وانتي تنومين تحت المكيف
    ساره:هند عندهم مكيف بيتهم والحين فاطمه بيشترون لهم يعني كل صديقاتي عندهم مكيفات ببيوتهم الا احنا الله يخلف علينا على هالمروحة اللي فجرت روسنا
    ريم: مو كلهم احمدي ربك في ناس يتمنون العيشه اللي احنا فيها
    ساره: احلفي انتي بس من اللي يتمنى مثل عيشتنا القرف هذي
    راحت أم ريم وهي ظايقه من ساره بنتها اللي كل يوم تتذمر من هالعيشه اللي اهم فيها
    ريم: زين كذا .. انتي ما تستحين على وجهك كل يوم فاتحه لنا هالموال اف وش هالحر مقدر اتحمل ... يعني ما ترتاحين لين تضيقين صدر امي يال****ه
    وهي تقوم ساره: طفشت يا ريم طفشت كل يوم عن يوم تسو حالتنا لين متى بنقعد على هالحال هاااه لين متى
    ريم: لين ربك يفرجها علينا ويسرها ويرجع ابوي بهدوء يا ساره لازم نصبر على اللي احنا فيه ولا تقعدين كل يوم والثاني تضيقين صدر امك انتي تقولين لها هالكلام من هنا وهي تحاتينا من هنا يعني العيشه اللي احنا فيها الحين بكيف امي والا بكيفنا
    ساره: لا
    ريم: خلاص اجل من اليوم اوعديني انك ما تفتحين هالسيره ابد مهما صار ولا تتزعلين امي وتضيقين صدرها
    صاحت وحضنت اختها ساره: اوعدك
    ريم: يلا خلينا نغسل هالمواعين وعلى قولتك نرتاح شوي لصلاة العصر
    أبتسمت ساره: أنتي غسلي وأنا بروح أعطي البقر عيشهم وأسقي الزرع
    ريم: طيب

    ـــــــ في السوق بعد ما صلوا العصر وجابوا المويه للبيت ــــــ

    ساره: السلام عليكم
    علي: وعليكم السلام وين ريم
    ساره: هذا اللي هامك وين ريم ؟
    علي: عن المصاخه وقولي لي وين ريم ؟
    تسوي بوجها حركات رحمه وخوف على اختها ساره:ماجت تعبانه مررررره ولا قدرت تجي يا عمري عليها
    وقف بخوف علي: وش جاها اليوم الصبح شفتها ما فيها شيء
    تضحك عليه ولا تبين وتكمل مزحتها ساره: مدري خذتني من المدرسه وتـ......
    تضربها على راسها ريم: بسم الله علي
    بعصبيه علي: يالكذابه
    ساره: انا مب كذابه انت واحد تصدق كل شيء الحين كم مره اقول لك هالسالفه ان ريم تعبان ومريضه..و...و.. كم مره وفي كل مره تصدقني هههههه يعني كل هذا خوف عليها
    احمر وجه ريم: سارونه
    علي: ايوه اذا ماخفت عليها اخاف على من
    ساره: شسميه هذا حب والا عشق والا هـ....
    ريم: سارونه خلاص
    علي: كلهم في وقت واحد
    ساره: الله الله يا بخت اختي يوم تحب واحد مثلك حبوب
    علي:هههههه شكرا شهاده اعتز بها
    ساره: وشرايك تحبني بدالها
    تظربها على كتفها وعورها ساره:أأأأأأأأأي كل هذا عشاني قلت له يحبني
    بعصبيه ريم: شرايك تمسكين صنادقيك وتبيعن مو احسن لك
    ساره: مدري أفكر في الأمر
    ريم: وبعدين من اللي قال لك إني أحبه
    فهم إنها زعلانة من تصرفة اليوم علي: لا والله
    ريم: إي والله
    خذت الصناديق وجلست في مكانها المعتاد وهي تغني وتدندن ولا كأنها تشوفه
    علي: ريم
    ريم: يوه أنت هنا .. ما شفتك ..
    علي: ريم بلا حركات بايخه
    ترفع راسها ريم: سم وش بغيت ..؟!
    علي: سم الله عدوك وما أبي إلا سلامتك
    ريم: تسلم
    علي: ريم .. أنا أعرف إني ضايقتك بكلامي اليوم وأتمنى تسامحيني لأني بجد كنت متضايق من أمور كثيرة براسي
    ريم: المفروض تحكي لي عن اللي يضايقك يمكن أقدر أساعدك
    شحب وجهه وقال علي: ما تقدرين تساعديني
    ريم: ليه ؟ لهالدرجة خطير الموضوع
    علي: أكثر من ما تتوقعين
    ريم: إذا تحب تحفضة لنفسك أحتفظ فيه .. لكن لا تفاجئني فيه .. أحذرك
    توتر وجهه علي: مو هذا اللي أقصده ..
    تنفس بضيق علي:ريم تحبيني ..؟!
    رفعت رأسها له ونظرت في عيناه تردد كبير ريم: شرايك ..؟
    شد على أسنانة علي: أنا سألتك ممكن تجاوبيني ..؟!
    تستهبل عليه ريم: لا
    قال ببرود علي: ريم من جدك
    تعجبت من برودته ريم: أشوفك مو متحمس للأمر
    علي: لا تلعبين بأعصابي وجاوبي على قد السؤال ..؟
    ريم: إذا أعدت سؤالك بصيغة أكثر أدب جاوبتك ..
    أبتسم وقال علي: تحبيني ..؟!
    ريم: ايوه
    ابتسمت بهدوء علي: احرقي ماشئتي من جسدي فدموعي سوف تطفيه .. لكن احذري أن تحرقي قلبي فأنتي .. وحدك ِ فيه .. وانا احبك كثير يا الريم
    أحمرت وجنتاها خجلاً .. وتعجبت لبرودته ولأفعالة .. أخرجها من تفكيرها قائلاً

    يا قـرة العـين التي اســتهويـتهــا يا درة القلــب التي أحـــلم بها

    أنت حياتي , روح قلبي , منيتي و بحـبك فرحي وسر سعادتي

    سـأقولـها من عـمق قلبي أحـبـك و أحـبـــــك حبا به أخلص لك

    راجـيك أن تصغي لها وتشـفـقي وتلملمي نثراتــــها و ترفقــي

    خمارتي قلبي بالهـوى فعـشقـتك فدعي كلامي من يخامر قلبك

    أني لأقـســــم أنـــك تتغلغـلــــي بالقـــلب فـيه ترقصي تتمايلي

    لي أنـت قـد حكــــم الهـــوى لي حـــب ســـيبقى مــغرزا فـــي

    دربـــي إليــــك لحـــظ عينيــــك جـعـلت فـؤادي مغــرما فيــك

    راميته بسهـــامهــا و أصــبتـــه فـأسـرتـه في حبــك وسجنتــه

    سيعيش قلبـي في هواك مغرمـا متـــألـمــا في حبــك ومتــيـما

    لـي فيــــك آهــــات أرددهـــــــا وأنيــــن قلبــــي فيــك يعزفها

    أوتـــار قلبــــي تقــــول عازفـة إني ســـأبقـــى فيــك مغــرمة

    نادي فؤادي وأطفئي نار الهوى قولي أحبك واتركي عنك الجفا

    بقلم
    شاعر العشاق
    ريم: شكراً .. بس هذا الكلام مو أنت اللي كاتبة
    علي: لا أنا كتبته
    ريم: لا تكذب ..
    تجاهل سؤالها علي: انا خايف يا ريم
    ريم: من ايش
    علي: خايف قد ما تحبيني قد ما تكرهيني
    زاغ قلبها ريم: أعوذ بالله وش هالكلام اللي تقولة
    علي: مدري مجرد إحساس
    ريم: في شيء صاير يا علي .. ؟
    تجاهل سؤالها للمرة الثانية علي: أوعديني يا ريم ما تكرهيني ولا تحبين غيري
    بخوف ريم: شفيك اليوم يا علي ليش تتكلم كذا
    توتر وجهه وعلى صدره علي: اوعديني وبس
    بتردد قالت ريم:اوعدك يا علي
    بانت على قسمات وجهه تعابير لم تفهمها ريم حين قال بهدوء بارد علي: ريحتيني بوعدك هذا ياريم
    تكلمهم ساره: تفاح تفاح اذا كلته ترتااااااااح
    ريم +علي:هههههههههههههه
    ساره: وش عندكم .. مواضيعكم فيها إنَ
    تعفس وجهها وهي تبتسم ريم: لا إنَ ولا واو
    ^

    ذهبت ريم للبيت وفي رأسها تدور أحداث اليوم مابه علي ..؟! أسئلته غريبة ؟ وتصرفاته أغرب ..؟! وتجاهله لأكثر من سؤال لها ...؟! شعرت أن هناك شيئاً أكبر من إلقاء الوعود لبعضهما ...؟!
    دخلت ريم: السلام عليكم .. بسم الله عليك شفيك يمه ..؟!
    أم ريم: وعليكم السلام .. تعبانه شوي .. أحس بجسمي حرارة
    ريم: أنادي لك أم محمد تشوفك
    أم ريم: لا يمه توك جاية من السوق ارتاحي
    بخوف ريم: أرتاح .. راحتي يوم أشوفك طيبة يمه .. حرارتك مرتفعه .. بجيب لك كمادات
    أسرعت ريم في جلب وعاء ماء بارد وقامت بوضع الكمادات على رأس والدتها وعلى قدمها ..
    ريم: أشربي هذا يانسون .. زين لك
    تجلس أم ريم: أحس بالبرد مع إن الجو مو بارد
    ريم: كل هذا من آثار الصخونة
    ساره: سلامة الغالية
    ريم: سارونه بدلي الموية بسرعة
    ساره: طيب
    ريم: أشربي هذا وبعدها نومي وإنشاء الله اليوم الثاني تكون صحتك أحسن
    تدخل ومعها وعاء الماء البارد ساره: وعبينا لكم موية تلج ( ثلج )
    أبتسمت لأستهبالات أختها ريم: شكراً على التلج
    ساره: عفواً
    ريم: بدهن صدرك بفقس ولفي نفسك بالبطانية
    أم ريم: لا تكثرين .. تراه يكتمني ..
    ريم: أبشري .. تسأل وش تاكلين ..؟
    سارة: فص فص تبين
    ريم: لا .. رحتي للمزرعة ؟
    ساره: ايوة كنت فيها الظهر مع أمي سقينا الزرع وعطينا البقر عيشهم
    ريم: معليش اليوم مافضيت ولا رحت للمزرعة وانشاء الله بكرى أروح
    تغمز لها ساره: حجة المغرم معه
    فتحت عيونها ماتبي أمها تسمع ريم: أشوفك غيرتي المثل سويرة
    ساره: على حسب المواقف تتغير المعاني والألفاظ
    ريم: هوس ولا كلمة .. أمي نامت .. قمي نطلع
    قامت بتغطيتها جيداً وذهبا للنوم

    ــــــ بعد يومين في السوق ــــــ
    ريم: صباح الخير ام سلطان شخبارك
    ام سلطان:صباح النور والسرور الحمدالله انتي شخبارك وشخبار امك
    بابتسامه ريم: الحمدالله
    راحت ريم وجلست مكانها تنتظر علي اللي تاخر اليوم ولا جاء
    ريم: ياربي شفيه تأخر عسى ماصار له شيء الله يستر يارب احفظه .. بروح اليوم بيتهم وبشوف اذا اهو فيه والا .. حمدالله يعني اروح واقول وين علي محلاتي وانا اسألهم والله لأنفضح وانكشف ..ياربي .. طيب وش اسوي الحين .. يعني انتظره لين بكرى
    جت العصر ولا شافت علي وضاق صدرها كثير وقالت اكيد ان فيه شيء
    ساره: اقول ريم وين علي ما شفته اليوم
    ريم: مدري اليوم الصبح ما جاء بعد
    ساره: تتوقعين راح للمدينه
    ريم: قبل ما يروح علي للمدينه يقولي ويعطيني خبر عشان ما احاتيه بس انا حاسه ان شيء صاير وشيء كبير
    ساره: صلي على النبي انشاء الله مو صاير شيء
    ريم: اللهم صلي وسلم عليه
    جلست حتى الساعة الخامسة وقامت بحمل أشيائها وعادت إلى البيت
    أم ريم: رجعتوا اليوم بدري
    برتباك ريم: مـ.. مـ..
    ترد عن اختها ساره: اليوم طفش السوق مافيه احد قلنا نرجع البيت احسن الكل بدا يشيل اغراضه وشلنا احنا اغراضنا .. اقول امي تسلم عليك ام سلطان وام حمد ويسألون عنك
    بفرح أم ريم: الله يسلمهم شخبارهم
    ساره:الحمدالله طيبينـ.....
    أم ريم: يمه ريم عطي البقر عيشهم
    ريم: .........
    ساره: عطيتهم اليوم الظهر بعد أعطيهم
    أم ريم: بس شوفي إذا شوي زيديهم ..
    راحت ريم لغرفتها وهي تعبانه وضايق صدرها وخايفه على علي جاء اليوم الثاني وهي تنتظره بقل صبر قامت بدري وشالت الصناديق واطلعت من البيت الا وتشوف علي طالع من بيتهم
    بابتسامه وهو يقرب منها علي: صباح الفل والياسمين
    اعطته نظره ريم:.........
    مشت ولا ردت عليه بكلمه وصلت للسوق وهي تنزل اغراضها من العربيه
    علي: شفيك ريم انا اكلمك
    بزعل ريم: لا تكلمني
    علي: ليش طيب
    ريم: اسأل نفسك
    شال منها الصندوق اللي بيدها علي: هدي نفسك وبفهمك الموضوع
    وهي تحاول تشيل الصندوق ريم: عطني الصندوق وما ابغى افهم شيء
    بحنيه علي: حبيبتي هدي نفسك
    أبتعدت عنه وجلست على عتبات درج السوق المكسور .. قام بإنزال ماتبقى على عربتها وهو يبتسم لها .. أشاحت بنظراتها بعيداً عنه .. حين تقدم منها وجلس بالقرب منها
    علي: ليش الحلوين معصبين على الصبح
    ريم:............
    علي: شفيك حبيبتي ريم كلميني
    ريم: ................
    علي: ريم لـ...
    باندفاع بوجهه ريم: وش سالفتك وإختفائك فجئة بدون سابق إنذار .. وأبي أفهم وين كنت فيه البارح ..؟! وليش ما جيت للسوق ...؟ وإذا كنت بالمدينة ؟ وش عندك بالمدينة ..؟ وإذا فعلاً رحت ليش ما قلت لي ..؟
    عقد حاجبية علي: لا إله إلا الله .. تبيني أجاوب على كل هالأسئلة .. انا فعلاً كنت بالمدينه رحت امس الفجر بعد ما صلينا مشينا وما قدرت اقول لك
    ريم:لا والله
    ببرود علي: كيفك صدقتي أو لا
    أجهشت بالبكا فجأة ريم: حرام عليك أنت ما تحس .. جلست هنا احاتيك قلت أكيد صار فيك شيء وأنت ولا هامك ورايح للمدينة والحين تكلمني بكل برود
    بندم قال لها علي: اسف ريم
    ريم: وين اوديها هذي
    علي: بأي مكان تبين .. خلاص ريم لا تزعلين وحقك علي وهذي اخر مره اروح فيها للمدينه بدون ما اقولك
    ريم: أنت تغيرت يا علي ..؟!
    أغمض عينيه علي: بايش تغيرت ..؟!
    ريم: مدري عنك ..؟ أسأل نفسك هذا السؤال ...؟!
    لف بوجهه إلى الجهة الآخرى متجاهلاً كلامها .. ودام صمتاً يشوبة الريبة حاولت أن تتلكم بهدوء ....
    ريم: كيف المدينه؟
    علي: تمام
    ريم: وش شفت فيها ...؟!
    علي: أنتي تعرفين المدينة مره حلوه وفيها اشياء غريبه ماقد شفتيها بحياتك
    بتحمس ريم: شفيها
    أستطاع أن يتكلم بمرح علي: تعرفين التلفزيون اللي عندنا هنا .. طلع شيء جديد اسمه فديو مره روعه عجبني تقدرين تشوفين عليه افلام واذا بغيتي تعيدينه تعيدينه
    ريم: صدق .. حلو والله ..
    علي: وطلع تليفون محمول .. يسمونه الجوال
    ريم: الله .. وبكم قيمته هذا ...؟!
    علي: 10 آلاف ..
    ريم: أوه .. أوه عسنا نركب تلفون ونكلم عمتي عشان نشتري جوال بعشرة آلاف .. بس تدري نفسي اشوف المدينه هاللي يحكون عنها الناس
    علي: بتشوفينها انشاء الله
    ريم: متى بشوفها يا خلاف بموت هنا ولا بشوفها
    علي: بسم الله عليك .. وش هالكلام
    ريم: من صدق اتكلم ماراح اشوفها لو ايش
    علي: اذا تزوجنا بوديك هناك بنفسي وتشوفينها
    خجلت من كلماته التي يتردد صداها بأذنيها ( إذا تزوجنا ) قامت بتعديل أشيائها وجلست في مكانها والفرحة تعلو وجهها الملائكي .. أبتسم لها علي لرؤية الفرحة في وجهها ولكن هناك إبتسامةحزينة على تعابير وجهه .. عادوا بالحديث عن المدينة .. الفرن الكهربائي .. والغسالة الكهربائية .. والكاميرا الفيديو .. ومجمعات تسوق .. أشياء تمنت لو أن تذهب للمدينة وتراها
    ـــــــ في بيت أبو ريم ــــــ
    ساره: جاء علي
    ريم: ايوه جاء
    ساره: اكيد عنده إنَ في المدينه هذي
    بقهر ريم: ماعنده لا إنَ ولا واو
    اندست تحت فراشها .. مفكرة بما قالته أختها .. بالفعل ماذا لدية في المدينة ..؟! استسلمت للنوم والأسئلة تدور بمخيلتها تبحث عن إجابات؟
    ^
    ^
    ذهب الصيف الذي يحمل الهواء الحار الرطب للقريه وجاء الهواء البارد مع نزول المطر معلناً عن قدوم فصل الشتاء للقريه الصغيره ومرت الايام على ريم بصحبة علي حلوه وهاديه كل يوم يقول لها قصيده يعترف فيها لحبه المجنون فيها وترجع الي البيت وهي فرحه تذهب مسرعه نحوا دفترها الصغير لتدون خواطرها واشعارها للشخص الوحيد اللي حبته على وجه الارض علي
    اليوم الجو باااااارد بالحيل وحبات المطر موجوده على كل ورقة شجر ريم تبيع بهالجو وهي ترتجف من البرد نزل مطر كثير عليهم فجأه وغسل التفاح ونظفه من الغبار اللي يغطيه
    ريم: ياربي المطر كثير
    حط فروه على راسها علي: حطيها على راسك عشان ما تتملين مويه وتبردين اكثر
    حست بالاهتمام من علي ريم: شكرا
    بابتسامه ناعمه علي: عفواً
    ريم:لازم اروح البيت الحين
    علي: انا اقول كذا عشان الجو مره بارد والمطر كثير
    ريم: الله يزيده علينا يارب
    علي: اذا زاد ما فيه بيع
    ريم:هههههه وهذا اللي يهمك
    علي: لا اللي يهمني انتي وبس
    احمر وجها بس علي ما قدر يشوف وجها من المطر الكثير ريم: يلا انا بروح
    شالت صناديق التفاح وحطتها بالعربيه وسحبتها
    علي: خليهم انا بسحبهم لا تسوين شيء
    ريم: واغراضك من بيشيلهم
    علي: بوصلك لبيتكم وبرجع اخذهم
    بخوف ريم: واذا انسرقت
    علي: لا ماراح تنسرق لا تنسين فيه عبدالكريم ماراح يمشي من هنا لو احترقت الدكاكين
    ريم:هههههههه طيب بس ما ابغى اتعبك
    علي: تعبك راحه
    مشت وعلي يسحب العربيه اللي فيها صناديق التفاح امتلت ارجولها طين مع مويه وملابسها توسخت قالت خلاص انا توصخت خلني اخربها شالت الفروه من راسها وحطتها على علي
    بعتراض علي: لا شيليها عشان ما تبردين من المطر
    وهي تدور وعاجبها المطر ريم: لا انت اهم شيء مو انا
    وراحت تركض بخطوات خفيفه مثل الطفل الفرحان بنزول المطر اللي نزل وغسل الارض وغسل القلوب وطهرها من الذنوب ...وجدد الحب ما بين شخصين

    ــــــ وصلوا لبيت أبو ريم ــــــ
    ريم: شكراً
    علي: العفو حبيبتي
    بحيا ريم: يلا روح شيل اغراضك لا تنسرق
    علي: عادي لو انسرقت فدوه لعيونك كم ريم عندي
    بحيا ريم: علاوي خلاص عاد
    علي: عيونه
    ريم: يلا روح مع السلامه
    علي: ههه طيب سكري الباب
    ريم: تعرف اني ما احب اسكر الباب في وجهك
    علي: يلا مع السلامه
    دخلت البيت وهي مبسوطه وفرحاااااااااااااانه
    ريم: يمه يمه
    أم ريم: لبيه
    ريم: عطيني السطل بخليه يتعبى من مويه المطر
    ساره: ليش
    ريم: اذا انقطعت علينا المويه يكون عندنا سطول فيها موية المطر ونستفيد منها مو نروح للبحر تعرفين البحر بعيد عنا وبرى القريه
    جابت أم ريم السطول وحطتهم تحت المطر وامتلت
    أم ريم: اللم اجعلها امطار خير وبركه ولاتجعلها امطار شر وبلا .. اللهم أصلح لنا ديننا ووسع لنا في دارنا وبارك لنا في رزقنا
    ريم: اللهم زد وبارك
    ترفع يديها بدعوه ساره: وفجر المدارس
    تضحك ريم: هههههههاي والله إنك مو صاحيه واذا تفجرت المدارس وانتي فيها
    ساره: اهم شيء انها تتفجر والله اني اكره الدراسه كره
    أم ريم: وش تكرهينها عن الدلع شدي حيلك
    ريم: شدي حيلك عشان تدخلين الجامعه
    أم ريم: أي جامعه الله يهديك ... ما عندنا بنات يدرسون بمدن
    اهل القريه بعضهم من المتشددين ما يبغون بناتهم يروحون للمدينه لانهم يعتقدون انها فاسده
    تصرف ساره: تقصد امي الجامعه بالمدينه وبعيده علينا
    أم ريم: لا مـ....
    تقطع عليها ساره: ادري امي احنا بقريه يعني ما في امل ادخل الجامعه لانها بالمدينه
    ريم: انتي اذا جبتي نسبه عاليه والله تدخلينها
    بعتراض أم ريم: لا ماراح تدخلها لو ايش
    بملل ساره: شفتي
    تغمز لامها ريم: أميييي...وتلف على ساره وتكمل .. قدامك يا ساره سنتين فكري فيهم على راحتك وقرري اذا تبغين تجيبين نسبه عاليه وتدخلين الجامعه
    بدون اهتمام ساره: ولا في الحلم
    تشد انتباها ريم: على فكره المدينه فيها مكيفات وما في حر ابد مثل هنا وفيها سيارات وملابس وتنومين على سرير وكل شيء تتمنينه
    تشجعت ساره من كلام ريم عشان تروح وتشوف المدينه على طبيعتها وحقيقتها وحده من صديقاتها دايم تروح للمدينه وتحكي لها عنها وكانت تتشوق انها تشوفها
    مرت 5 ايام كلها امطار خير وبركه متواصله على الدوام على القريه الصغيره الصغار كانوا فرحانين بالمطر وهم يلعبون فيه ما يرعبهم ولا يعكر صفوة فرحتهم الا صوت الرعد المرعب لهم
    ساره: اففففف بكرى مدرسه ليت المطر ما وقف
    ريم:ههههههههههههاي
    تبتسم على اختها ساره:ليتهم يكملون جميلهم وندرس السبت
    ريم: والله انك طماعه احمدي ربك ثلاث3 ايام غايبه ما مليتي
    ساره: ولا بمل من الغياب بس تصدقين اشتقت للبنات
    ريم:ههههههههاي للبنات بس يعني مو للمدرسه
    ساره: لاشو المدرسه وععععع... والله اشتقت لسوالف البنات ولخبالهم ولعبهم بس هالشيء الحلو بالمدرسه
    ريم: يلا روحي نامي بكرى مدرسه
    تعفس وجها ساره: افففففف لا تقولينها
    وهي تضحك ريم: بكرى مدرسه ههههههههاي
    تعفس وجها زياده ساره: لاااااااااا
    ريم:هههههههههههاي يلا مافي مدرسه ولا يهمك
    ضحكت ساره: احلفي وناااااااااسه وتصفق بيدينها
    ريم: بس عشان تضحكين
    تحظن اختها ساره: احبك الله لا يحرمني منك يا الغالية يا بنت امي وابوي
    ريم:ههههههههاي
    تكمل ساره: ويا حبيبة علي
    تدفها ريم: سارونه
    تتصنع الوجع ساره: ااااااي كل هذا عشاني ذكرت اسم حبيب القلب علاوي
    باحراج ريم: اسكتي لا تسمعك امي
    تعلي صوتها ساره: عادي مدام انك تحبينه قوليها بصوت عالي احبه ايوه احبـ....
    تغطي فمها ريم: سارونه وجع اسكتي
    تبتعد عنها وتهمس وهي ترقص ساره:علوي علاوي ياحلو ياسكر زياده علوي علاوي يا حلو يا ملح زياده عاشوا ههههههههه
    ريم:هههههههههاي خلاص
    تدخل عليهم أم ريم: وش هالازعاج
    برتباك ريم: هذي ساره مبسوطه عشان بكرى مدرسه
    أم ريم: طيب يلا اطلعوا للسطح عشان ننوم
    طلعت أم ريم
    ساره: وععععععع امبسط عشاني بروح لجنازتي
    ريم:ههههههههههههههههاي بسم الله عليك
    طلعوا كلهم السطح عشان ينومون هذي عاده في اهل القريه بعد ما يخلص نزول المطر ويصير الجو حلو كل اهل القريه ياخذون فرشهم وينومون فوق السطح لان الجو هادي وحلو والبراد مثل براد مكيفات المدينه على قولتهم واحسن منه بعد لانه براد رب العالمين
    بهمس ساره: حلو شكل النجوم
    وهي مغمضه ريم: اشششش بنوم سارونه
    ترجع تتكلم مره ثانيه ساره: اقول الريم على قولة علي
    ابتسمت مغمضة العينين ريم:همممم
    ساره: حلو الحب والا لا
    تفتح عيناها بحالميه ريم: ايوه....الحب قدر واحياناً يكون اختيار وانا اخترت علي الحب هو يمتلك شخص قلبك ويأسر فؤادك ويتحكم في احاسيسك ومشاعرك
    ساره: الله
    اكملت ريم: الحب يعطي للحياة لذة ومعنى واحياناً تحملين في داخلك كل متناقضات العالم من أمل ويأس وفرح وحزن وسعادة وشقاء احياناً سعيده بحبه شقيه لبعده
    ساره: مثل يوم راح علي للمدينه
    ريم: تقريباً
    ساره: ايوه كملي وش بعد
    ريم: احياناً ينتشلك من عالم الاحزان اللي انتي فيه بحصان ينقلك من عالم الارض الى جنة السعاده اللي تظللها سماء حبك الطاهر
    تصفق بخفه ساره: الله الله والله انك رومانسيه
    ريم:هههههههاي
    ساره: نفسي احب واجرب الحب
    ريم: بس انتي صغيره على الحب
    بدون اهتمام لكلامها ساره: ابيه يجيني ويقول احبك يا ساره ويعطيني ورده حمراء مثل اللي عطاك اياها علي
    ريم:ههههههههههههاي
    خلصت كلامها من هنا الا وتسقط ورده في احظانها ملفوفه بورق ابيض
    فرحت ساره: ربي استجاب دعاي وناااااااااسه
    ريم:ههههههههاي اشوف
    افتحت الورقه ساره: امحق مو لي لك انتي من حبيب القلب
    بفرح ريم: احلفي
    ساره: والله
    خذت الورده وشمتها بريحتها الحلوه وافتحت الورقه ريم:...
    ساره: اقري بصوت عشان اسمع
    ابتسمت وهي تقراْ بنعومه ريم:

    عندما غابت عينيك خلف ستارة من خصلات الجدائل المتطايرة..
    في هوائك المعطر برذاذ الياسمين أختل توازن قلبي ..
    وعرفت أنني أصبحت رهينة تلك العيون0
    لا يوجد في الدنيا أجمل من العيون العربية ..
    بداخلها سحر وسر وغموض وسفر وقصص وحنان وبراءة ..
    ساره: الله
    وعالم لانهائي لا تعرف من أين بدأ وكيف انتهى . .
    وعيون حبيبتي أجمل عيون العرب !
    هكذا سوف أستمر في جنوني بسحرها ..
    تحركني أحلام السفر أليها تهزني ذكرى أول مصافحة قلب وأول لقاء للعينين
    كل شيء أول مرة له توهجه. بريقه. قوته. أحساسة. خوفة دقات القلب السريعه . .
    أرتعاشة الصوت . حساب كل كلمة . كل خطوة . محاولة إعطاء أفضل انطباع .
    محاولة الظهور بأفضل مظهر . باختيار أفضل عطر 0
    في أول مرة نسعى لفعل المستحيل حتى لا نرسب في امتحان مشاعر الطرف الأخر .
    أحيانا يؤدي فعل المستحيل إلى نجاح . وأحياناً يؤدي المستحيل إلى مستحيل آخر 0
    وحينما تأتينا إشارات الرضا وعلامات قبول القلب لأوراق اعتمادنا ..
    تنفجر بداخلنا مشاعر الفرح الطفولي ونكون ساعتها في أعلى درجات عدم التوازن0
    لحظتها نشعر برغبة في الغناء في شوارع القريه ..
    وأن نلصق على كل جدران حوائط العالم ورقة ملونة مرسوم عليها قرنفلة بيضاء ..
    وكتب عليها بدمع العين "أيها العالم أنا أحب وحبيبتي تحبني " !
    قد يبدوا شعور مراهقين ولكن دلوني على حب تقليدي ..
    بروتوكولي لاجنون . ولاعشق ولامراهقة فيه ..
    استطاع أن يبعث السعادة المطلقة لأصحابة؟
    تلك الشحنة السحرية التي يخفق بها جسم الإنسان0
    عندما يحب تجعله يمشي على رموش عينية ويقفز على أنامل قلبة ..
    و لا يهتم بطعام أو شراب ويشعر بأن نشوة النجاح في امتحان المشاعر
    تكفيه عن كل مطالب الدنيا0
    ليتنا نستطيع أن " نحفظ " مشاعر : " أول مرة " ..
    هذه داخل ثلاجة أو صندوق خاص نستطيع أن نستعيدها كلما أردنا
    ليت العلم يخترع جهازا لتسجيل المشاعر يستطيع الإنسان أن يديره
    مثل الفيديو ويستعيد تجربته الأولى . ويستطيع إعادة شحن بطارية القلب!
    ليتنا نستطيع أن نجعل اللقاء الأول مع من نحب يتكرر معه ..
    حتى لا نضطر إلى البحث عن محاولة تكراره مع غيرة ،
    ليت هناك بوليصة تأمين تستطيع أن تحافظ لنا على وهج الجنون الأول ،
    والعشق الأول ، والسعادة الأولى ، حتى يصبح الجنون والعشق والسعادة
    شيئاً أبديا وحتى يصبحوا مثل الشمس التي لا تغيب ..
    والحرارة التي لا تتجمد والنور الذي لايظلم0
    كيف يمكن لنا ان نجد هذا الدواء ؟ من أين يأتي هذا الاختراع0
    يبدوا أن هذا أم مجرد هذيان أو مشاعر حمى عاشق مجنون0
    وما عيب الجنون أحياناً ؟
    نحن ليل نهار نفعل كل شيء بالعقل . الكلام بالعقل ،
    والعمل بالعقل ، والطعام بالعقل كل شيء محسوب في العقل وبالعقل 0
    وحينما نعشق نعطي العقل إجازة ونفصل مدير العقل
    المتربع على مقعد رئاسة مجلس إدارة نفوسنا ،
    ولنقم بتعيين فتاة هوجا كل صلاحياتها أنها مجنونه تتحكم في مشاعرنا .
    مديره جديد من القلب بدلاً من المدير الدائم الذي يأتي من العقل 0
    وحينما رأيت تلك العيون العربية سقطت كل جيوشي
    واستسلمت كل قواتي ووقعت وثيقة استسلام بلا قيد ولا شرط أمام المأذون0! (( انشاء الله ))
    بهمس ريم: انشاء الله
    ببلاهه ساره: ريم تزوجتوا واحنا ما ندري
    ترجع تنسدح ريم: لا يالهبله هذا وصف بس
    تنسدح جمبها ساره: يعني من كثر ما يحبك تخيل انه وقع و تزوجك
    ريم: ايوه
    ساره: يلعن ام الحب اللي كذا يا ناس ابي احب عشان استانس
    ريم:هههههههههاي نومي بكرى مدرسه
    تسوي نفسها تصيح ساره: هئ هئ هئ وعععع مابي اروح لاتذكريني ريامي عشان خاطري
    ريم: نومي بكرى عندك مدرسه
    تسكر اذانيها ساره: درينا افففففففففففف بموت

    جاء الشهر الفضيل والكريم شهر رمضان شهر الخير والبركة شهر الرحمه والغفران شهر التعبد والطاعه .. أحتفل أهل القرية بقدوم هذا الشهر الفضيل شهر الخير .. علت الأصوات بالإنشاد والقرع على الطبول .. لم يكن أحد يجلس ي بيته في هذا الوقت .. الكل في الخارج
    علي: الشهر عليك مبارك
    ساره: علينا وعليك يتبارك
    علي: وين القمر
    ساره: شوفها قدامك
    علي: ما اشوف شيء
    ساره: مالت على وجهك كل هالقمر اللي قدامك وتقول ما شفته اكيد انت اعمى
    علي:ههههههههه لا اقصد قمري انا وينها ابي ابارك لها بالشهر الفضيل
    ساره: والله ريامي مشغوله مع امي في البيت يجهزون لبكرى
    علي: وانتي وش وظيفتك تاكلين روحي اشتغلي بدالها وخليها تجيني
    ساره: لا والله
    علي: افففف ابي اشوفها لو دقيقه بس
    ساره: ما تقدر تطلع الحين لانها مشغوله كثير
    علي: قولي لها علي والله ان تطلع
    ساره: واذا عيت
    بثقه علي: اتحداك
    ساره: من كم
    علي: اللي تبينه
    ساره: اللي ابيه
    علي: اللي تبينه لو تبين النجوم جبتها
    ساره:لا لا مابي النجوم ابيك تعطيني 100
    علي: مو كثيره
    ساره: لا مب كثيره على اخت القمر
    علي: ولا يهمك لك 100 اذا ما طلعت ريم وانا متأكد انها بتطلع وتبارك لي
    ساره: هههه واثق مره من نفسك
    علي: ثقه عمياء
    ساره: نشوف
    ^
    ^
    في بيت أبو ريم
    بصراخ ساره: ريييييييييييييييم الريم ريامي
    بالمطبخ ريم: نـــــــــعــــــــــــــــــم
    ساره: علاوي تبي تبارك لك على الشهر
    خرجت من المطبخ بسرعة ريم: وجع انشاء الله انتي صاحيه والا مجنونه
    وهي تاكل حلاو ساره: لا صاحيه
    ريم: وينه فيه
    ساره: لا تطلعين له باركي له بكرى
    ريم: انا اقول كذا لاني مشغوله
    استانست وصفقت بيدينها وصفرت ساره: هههههههههه لي 100 احبك يا اختي العزيزه وتبوسها بخدها
    تبتسم ريم: هههههههه شفيك مبسوطه كذا
    وهي تروح ساره: بعدين بعدين
    خرجت ساره من بيتها وذهبت مكان تجمع أهل القرية
    واثق علي: وينها
    مدت يدها لعلي ساره: هاااااااااات عطني
    علي: وش اعطيك ؟
    ساره: الـ100 عطني اياها
    علي: وليه انشاء الله
    تقلد اختها ساره: لان اختي القمر ماراح تجي لانها مشغوله
    علي: متأكده انها مشغوله والا ما قلتي لها عشان تاخذين الـ100
    بعصبيه ساره: ليش شايفني كذابه قدامك انا قلت لها وهي قالت انها مشغوله وبكرى اسألها بنفسك ... والحين عطني ( وتمد يدها )
    علي: اقلبي وجهك و مافيه يلاااااا
    انقهرت ساره: نعم .. علاوي احسلك احترم نفسك
    علي: شايفتني اصغر اخوانك والا عيالك عشان تقولين لي علاوي يالخايسه
    بصدمة ساره: انت ما تستحي يـ....
    يجيها صوت : انتي اللي ما تستحين على وجهك تكلمين اخوي بهالطريقه .. لا وماده يدها الطرارة ...
    قطع عليها علي: هند عن اللقافه
    أكملت ولم تعطي أية بال لأخيها هند: بلا ابوك مارباك عشان كذا انتي قليلة ادب وطولين لسانك على اللي اكبر منك يالخايسه
    علت تعابير وجهها الصدمة ساره أسرعت إلى بيتهم هاربة وسيل من الدموع إنجرف على خديها بكت بألم وقهر ... في كل مرة تقوم بمعايرتها بعدم تربيتها من والدها وإنه لم يحبها يوم ولم يهتم لأمرها لوكان يحبها لعاد إليهم ..
    علي: شسويتي انتي
    هند: خلها تتأدب هاليتيمه الطرارة مالقت احد يربيها وجايه تطول لسانها عليك وانت ساكت
    بعصبية علي: انا كنت امزح معها وانتي اللي دخلتي في السالفه عرض بعدين وش هالكلام وش يتيمه وطرارة من قالك انها يتيمه هاااه
    خافت من اخوها هند: ابوها اكيد ميت لو انه مو ميت كان رجع لهم
    قام بضربها على رأسها علي: انتي دايم تقولين لها هالكلام ياهند هااا قولي لي انتي دايم تقولينه لها
    بخوف هند: لا بس اليوم قلت لها
    علي: والله لو سمعتك تقولين لها هالكلام مره ثانيه لاذبحك فاهمتني يال****ه
    (( فأما اليتيم فلا تقهر ))
    راح علي وهو منقهر من تصرف اخته اهو بنيته انه يرفع ضغط ساره وبعدها يعطيها الـ100 بس هند خربت كل شيء
    في بيت أبو ريم
    تصيح ساره:........
    بخوف على اختها ريم: شفيك سارونه قوليلي
    ساره:آآآآآآه ليش ابوي مارجع لنا يا ريم ابوي ميت صح
    بقلق ريم: لا ابوي ما مات من اللي قالك هالكلام قوليلي
    قالت لاختها كل السالفه من تحداها علي لين ارجعت للبيت وهي تصيح
    ريم: ولا يهمك الحين انتي اهدي وخلي الباقي علي
    ساره: صح ابوي ما مات
    وهي تمسح على راس اختها ريم: لا ما مات وانشاء الله قريب نسمع خبر عنه ويرجع لنا .. وهند هذي و اخوها علي حسابهم عندي عسير
    ^
    ^....................


    ماذا سيحدث بين ريم وعلي ؟
    لماذا تشعر ريم بتغير علي معها ..؟!
    يا ترى ستنهار تلك العلاقة الجيدة بينهما من بعد ذالك الشجار؟
    أم الحب أقوى من الإنفصال[/ ]عبد الصمد
    avatar
    trabando
    Admin

    المساهمات : 186
    تاريخ التسجيل : 03/11/2009
    العمر : 34

    رد: عشق ازلي وحب اسطوري

    مُساهمة  trabando في الثلاثاء نوفمبر 10, 2009 6:22 am

    واصل عملك وفقك الله

      الوقت/التاريخ الآن هو الجمعة أكتوبر 19, 2018 6:52 pm